محلي

متظاهرو سبها يطالبون بإقالة السراج والثني

قورينا

أعلن متظاهرو مدينة سبها، اليوم الجمعة، عن استمرار حراكهم ضد الفساد وسوء الأوضاع المعيشية حتى تتحقق مطالب الشعب الليبي الذي تتعرض ثرواته للنهب على أيدي حكومات عجزت عن إدارة شؤونه، حتى وجد الشعب نفسه فقيرا في وطن غني.
وطالب المتظاهرون في بيان لهم ، بإقالة ومحاكمة مجلس الإخوان وحكومة ميليشيات الوفاق غير الشرعية، وحكومة الثني، وبرلمان طبرق، كما طالبوا بمحاكمة كل المسؤولين المتورطين في قضايا فساد، وعلى رأسهم مسؤولي مصرف ليبيا المركزي.
وأشار المتظاهرون إلى ما أعلنه الثني من أن أعضاء البرلمان عن الجنوب سرقوا 30 مليون دينار، مطالبين بمعرفة أين ذهبت هذه الأموال ومن سرقها، ومن استلمها من الخزانة العامة، وأين قضية هذه السرقة، قائلين إذا كان النواب أبرياء، فلماذا لا يحاكمون عبدالله الثني، أمام القضاء، أو عبر سلطاتهم من خلال مساءلته.
وأضاف المحتشدون في بيانهم، أن السراج والثني وجهان لعملة واحدة هي التسويف والكذب، وأن هذه التصرفات هي التي جعلت الليبيين فقراء في بلد غني، وعلى كل مسؤول أن يعرف أنه يعمل لخدمة الشعب وليس سيدا عليهم.
وتشهد المدن الليبية تظاهرات سلمية كبيرة ضد الفساد وسوء الأوضاع المعيشية من انقطاع الكهرباء والمياه، ونقص الخدمات بصفة عامة، والتي تطالب برحيل السراج وحكومته لتسببه فيما وصلت إليه ليبيا من أزمات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق