محلي

الرقابة الإدارية تتهم جهات لم تسمها بتشويهها

قورينا

رفضت هيئة الرقابة الإدارية بطرابلس، برئاسة سليمان الشنطي، اليوم السبت، ما وصفته بحملات التشويه المأجورة ضدها والتي بدأت فور صدور تقرير الهيئة لتقييم الأداء الحكومي لسنة 2019.

وقالت الهيئة، في بيانٍ لها، إن حملات التشويه المأجورة التي تنقل معلومات منقوصة ومضللة وتقودها جهات تقتات على الفساد لن تثني هيئة الرقابة عن ممارسة مهامها التي خولها لها القانون، مضيفة بأن الهيئة قد باشرت في اتخاذ الإجراءات القانونية ضد ما تنشره بعض الصفحات عبر سوشيال ميديا و مواقع التواصل الاجتماعي التي تستهدف الرقابة الإدارية والنيل من سمعتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق