محلي

تومرز يثير قضية الاختفاء القسري في ليبيا

قورينا

قال السفير الهولندي لدى ليبيا، لارس تومرز، أمس الأحد، إن بلاده ستواصل العمل لدعم الليبيين في إيجاد الحقيقة والعدالة والمساءلة، مشيرًا إلى قضية اختفاء 10000 في البلاد، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للاختفاء القسري.

وأشار تومرز عبر تغريدة على حسابه بموقع تويتر، إلى أنه تطرق في 22 يوليو الماضي إلى قضة الاختفاء القسري، وذلك في إطار مجموعة عمل القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان التابعة لعملية برلين الخاصة بليبيا.

وأكد الدبلوماسي الهولندي مواصلة العمل لدعم الليبيين، والتوصل إلى الحقيقة بهذا الخصوص.

هذا، وتعيش ليبيا واقع مرير عقب أحداث 2011 ، وما اعقبها من غرق البلاد في حالة من التخبط والصراع والاقتتال وهيمنة الميليشيات والتنظيمات الإرهابية دون رادع في محاولات للسيطرة على ثروات ليبيا لحساب أجندات خارجية وقوى أجنبية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق