محلي

لخطب ود الشركة الإيطالية .. فصل 54 عامل ليبي

قورينا

نظم عاملون بمشروع “جنرال ماكين سرفيس”، التابع لشركة مليتا للغاز، أمس السبت، وقفة احتجاجية ضد قرار إيقافهم عن العمل بسبب أنهم يحملون الجنسية الليبية فقط، موجهين شكوى إلى كل الجهات ذات الاختصاص والقوة العاملة والمؤسسة الوطنية للنفط وديوان المحاسبة لإلغاء القرار الجائر.

وأضافوا عبر بيان مرئي أن هذا القرار التعسفي يعني حرمان 54 عائلة ليبية من صرف مرتباتها لافتين إلى أن العقد الجديد تنص إحدى فقراته على عدم الاستعانة بأي موظف ليبي الجنسية بالرغم من الكفاءات والخبرة العالية التي لاتقل عن 7 سنوات إلى 13 سنة لدى كل الموظفين الليبيين.

هذا، وأكد مصدر من شركة مليتة للنفط وللغاز أن تسريح العمال الليبيين جاء على خلفية تعاقد الشركة مع عمال إيطاليين سيتم استجلابهم وسيحلون محل العمالة الليبية، مضيفًا أن الشركة مسيطر عليها من قبل شركة إيني الإيطالية، والتى تسعى لتشغيل العمالة الايطالية، رغم أنه يتعارض مع قوانين الدولة الليبية الصادرة من اللجنة الشعبية العامة سابقًا، والتى تنص على إعطاء أولوية تشغيل المواطنيين الليبيين في الشركات الأجنبية العاملة في ليبيا.

وتسأل مراقبون هل كانت الشركات الإيطالية تجرؤ على فصل وطرد العمالة الليبية زمن القائد الشهيد معمر القذافي ؟؟ لاسيما وأنه أجبر الحكومة الإيطالية برئاسة سيلفيو برلوسكوني، على الاعتذار للشعب الليبي ودفع تعويضات بلغت خمسة مليارات دولار عن حقبة الإحتلال الإيطالي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق