محلي

ميلشيا بركان الغضب تنقلب على السراج

قورينا
طالبت ميلشيا بركان الغضب التابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية، اليوم الجمعة، بضرورة مشاركتها في المحادثات السياسية في بورنيقة بالمغرب، مهددة بأنها لن تقبل باستبعادها من أي حوار سياسي سواء داخل ليبيا أو خارجها.
وزعمت ميلشيا بركان الغضب، في تصريحات صحفية طالعتها “قورينا”، أنها قدمت العديد من الضحايا من أجل صد العدوان على العاصمة من جانب قوات حفتر، وفق تعبيرها.
وتشهد ليبيا منذ عام 2011، حالة من الفوضى وانعدام الأمن بسبب تكالب أصحاب المصالح والمنافع الخاصة على حضور الحوارات السياسية بدعوى حلحلة الأزمة الليبية، إلا أن الواقع يعكس غير ذلك، فتكالب الساسة كان لأهداف تخدم مصالحهم ومصالح أجندات خارجية للحصول على مناصب سياسية دون وجود أي اعتبارات للمواطنين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق