محلي

بنغازي : الطفلة سيرين العوامي ضحية الإهمال الطبي و أسرتها تحمل مستشفى الأطفال مسؤولية مقتلها

قورينا

اتهم والد الطفلة سيرين، أشرف العوامي، اليوم السبت، مستشفي الأطفال في بنغازي بالتقصير في علاجها مما تسبب في وفاتها.

وقال “العوامي”، في تسجيل مرئي نشرته “أوج”، وطالعته “قورينا”، إن عدم قدرة المستشفي على تشخيص الحالة لأكثر من 35 يومًا جعلها تفقد حياتها، مشيرًا إلى أن الوضع داخل المستشفي مأساوي لعدم توافر الأجهزة والمواد الطبية اللازمة لعلاج المرضي.

يشار إلى أن “العوامي” قد أعرب لوسائل الإعلام، أنه كان ينفق على ابنته داخل المستشفي من ماله الخاص، على الرغم من تردي أوضاعه بشكل كبير، إضافة لعدم حصول طفلته على تشخيص دقيق داخل مستشفي الأطفال في بنغازي، الأمر الذي أدي إلى تردي وضعها الصحي مما تسبب في وفاتها، إضافة إلى صعوبة الوصول إلى الأراضي المصرية جراء الإجراءات المفروضة من قبل الجانبين الليبي والمصري على خلفية انتشار فيروس كورونا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق