محلي

من الذاكرة.. هكذا ساهم القائد الشهيد معمر القذافي في نصر أكتوبر

قورينا
‏ساهم القائد الشهيد الصائم معمر القذافي في نصر أكتوبر الذي قاد مصر إلى تحرير كامل أراضيها من الكيان الصهيوني، حيث وضع القائد الشهيد كل الإمكانات المالية الليبية تحت تصرف الجيش المصري وغطى كل النقائص اللوجستية والعسكرية لتأمين عبور قناة السويس.
هذا النصر الذي شكل عصرًا جديدًا للدولة المصرية، شاهد على واقعة من أهم الوقائع التي تحلى بها القائد الشهيد معمر القذافي في دعم المواقف العربية، ونصرة أهلها، لذلك أمر القائد الشهيد عدم ترك مصر وحدها لكي لا تلقي مصير المجهول، حيث قام بإرسال عدد من أمهر الطيارين في سلاح الجو الليبي إلى القاهرة عبارة عن سربى من طائرات الميراج لدعم القوات الجوية المصرية، واشترى صفقة “الميراج” في عام 1970 التي تكونت من 100 طائرة من النوع ميراج الفرنسية بالاتفاق مع الزعيم الراحل جمال عبد الناصر.
وأوفد القائد الشهيد عددًا من الطيارين المصريين إلى في فرنسا للتدريب على الطائرات بجوازات سفر ليبية، حيث كان النصيب الأوفر من هذه الطائرات قدم لمصر ، كما ساهم في دعم البحرية المصرية بمعدات، وأجهزة رادار بحرية، وأجهزة الكترونية بحرية، وتوربينات ومضخات والخراطيم التي انهار بفعلها خط برليف وأحدث ثغرة لعبور الجيش المصري إلى الضفة الغربية من القناة.
ولم يقف هذا الدعم عند ذلك الحد بل قامت ليبيا بشراء القوارب المطاطية التي عبر بها الجنود المصريون قناة السويس من إيطاليا، وأنشأت 5 محطات لا سلكية متحركة لرصد حركات العدو، وقدمت لقوات المشاة عدد 63 مدفع هاون مختلفة الأعيرة بذخائرهم، وعدد 79 قاذفة للصواريخ مع 5 ألاف صاروخ، و 93 مدفع رشاش، و3000 بندقية ورشاش، عدد 26 ألف قنبلة مدفعية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق