محلي

الإرهابي زايد العماري: النفط الليبي مٌحتل ولن تجمعنا مائدة واحدة بحفتر

قورينا

قال عضو تنظيم القاعدة وعضو المجلس الرئاسي، الإرهابي زايد العماري، اليوم الأربعاء، إن هناك تحفظات على المباحثات التي شهدتها المملكة المغربية والعاصمة السويسرية جينيف بين الأطراف الليبية، مشيرًا إلى أن تلك الجلسات كان من الأولى أن تتم في طرابلس.

وأكد العماري أن موقفه واضح من خليفة حفتر، قائًلا: “لن نجلس معه على طاولة حوار” مُضيفًا أن اتفاق معيتيق حفتر افتقد للشرعية على حد زعمه، مشيرًا إلى أن الدفع برئيس برلمان طبرق عقيلة صالح في صدارة المشهد سيعمق الأزمة السياسية بالبلاد.

وأشار العماري إلى أن قطاع النفط في البلاد يخضع لسيطرة المرتزقة الذين يحتلون الأراضي الليبية، مطالبًا بإجراء انتخابات حرة تعيد ترتيب البيت الداخلي للبلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق