محلي

مفتي الإرهاب يهاجم حفتر و يؤكد أن الحوارات الدولية تطبيع مع العدو

قورينا

زعم مفتى الجماعات الإرهابية، الصادق الغرياني، أمس الجمعة، أن الحوارات التي ترعاها الأمم المتحدة بين الليبيين وتفرضها ما هي إلا تطبيع مع العدو المهزوم لإنقاذه، في إشارة إلى خليفة حفتر.

وقال الغرياني، عبر قناة التناصح الإرهابية، التي يمولها وتبث من تركيا، إن حوارات الغردقة وبوزنيقة، يشارك فيه أناس غير مخولين واصفا ذلك بالتطبيع مع العدو تماما كالتطبيع مع الكيان الصهيوني، ولا أرى إلا أنه نوع من تطبيع آخر مع العدو، وادعى بأنهم يرديون أيضًا أن يطبعوا مع عدوهم بعد ما فعل بهم ما فعل ولا يغيب عن أذهان أحد ما حدث، ولا نريد أن نضيع الوقت على جرائمه – على حد قوله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق