محلي

معتوق : رسائل كلينتون ضربة للخونة في مقتل

قورينا

قال الكاتب والصحفي الليبي عبدالحكيم معتوق، اليوم الأحد، إن رسائل البريد الخاص بوزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون تعد اعترافًا حقيقيًا بالمؤامرة على ليبيا، مشيرًا إلى أن كشف هذه الرسائل مثل ضربة كبيرة للمزايدين ممن باعوا أوطانهم وأسقطوا دولهم في الفوضى.

وأضاف معتوق، في بيان له عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” وطالعته “قورينا”، أن الرسائل كشفت الكثير من ما تعرضت له ليبيا من مؤامرات من دول ومخابرات غربية في فترة 2011 .

 

هذا، وكشفت رسائل البريد الإلكتروني لوزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون، عن تفاصيل جديدة بشأن المؤامرة التي دبرت من أجل إسقاط النظام الجماهيري في عام 2011م، وكيف تم تصعيد وإشعال الفتنة بين أفراد الشعب الليبي في طرابلس وعدد من المدن الأخرى.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق