محلي

ويليامز تعترف بحدوث عمليات دفع رشاوى وشراء أصوات

قورينا
اعترفت المبعوثة الأممية ستيفاني ويليامز، اليوم الإثنين، بحدوث عمليات دفع رشاوى وشراء أصوات على هامش الجلسة الختامية، مؤكدة تعهدها بعقوبات دولية ضد من يثبت تورطه في هذا الأمر.
وكشفت ويليامز، في تصريحات صحفية طالعتها “قورينا”، عن حدوث توافق حول اختصاصات السلطة التنفيذية ومعايير الترشح وخارطة الطريق، كما تم الاتفاق على الفصل بين المجلس الرئاسي ورئاسة الوزراء، مشيرة إلى فشل التصويت على منع تولي المناصب في المجلس الرئاسي والحكومة الوطنية لكل مسؤول حكومي أو تشريعي منذ 2014، رغم موافقة 61% عليه، مؤكدة أن المطلوب للموافقة على المقترح 75%.
وأضافت المبعوثة الأممية أن الشعب الليبي استعاد اليوم سيادة بلاده المفقودة منذ 2011، مشددة على أنه لا يمكن حل عشر سنوات من الصراع فى أسبوع واحد، مشيرة إلى معاناة الليبيين من الفساد وسوء الإدارة، منوهة إلى ضرورة تغيير هذا الوضع عبر حكومة تكنوقراط، مؤكدًة “أن لدى السياسيين الليبيين فرصة الآن ليكونوا في المشهد أو ينتهوا كما انقرضت الديناصورات،” بحسب وصفها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق