محلي

مستشفي بني وليد تواجه كارثة صحية

قورينا

أعلنت مستشفي بني وليد العام، اليوم الأحد، عدم وجود أسطوانات أكسجين داخل المستشفي، مؤكدة أن الوضع الصحي بالبلدية كارثي.
وقال رئيس قسم الطوارئ بالمستشفى أسامة الغزالي، في تصريحات صحفية، إنه لا يوجد عدد كاف من الإسطوانات داخل المستشفي، مشيرًا إلى أنه تم استعارة عدد كبير من الأسطوانات تجاوزت 150 أسطوانة من جانب المواطنين، ولم يتم استعادتها.
وطالب الغزالي، حكومة ميليشيات الوفاق، وحكومة الثني المستقيلة بسرعة التدخل من أجل إنقاذ المستشفي، وذلك بسبب نقص الأدوية والمستلزمات الطبية خاصة في اقسام الجراحة والعمليات التي تحتاج كميات من الأسطوانات.
هذا، ويعيش المواطن الليبي أوضاع مأساوية في ظل تصارع الحكومات للسيطرة على موارد البلاد النفطية، وسرقة قوت الليبيين دون النظر إلى الأوضاع المعيشية المتردية التي يعيشها المواطن بسبب غلاء الأسعار، وانتشار عمليات الفساد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق