محلي

مجددًا_ المسماري يناقض نفسه ومن يتحدث بإسمه

قورينا

رحب الناطق باسم قوات حفتر، أحمد المسماري، الأربعاء، بوجود من وصفهم بالمراقبين الدوليين في ليبيا، مدعيًا أنهم من العسكريين والمدنيين المتقاعدين.

كما وزعم المسماري، في تصريحات إعلامية، أن وجود العسكريين الدوليين في ليبيا يأتي ضمن اتفاق “5+5 “والذي يقضي بوقف إطلاق النار، مشيرًا إلى أن قوات حفتر ملتزمة بمخرجات مؤتمر برلين.

هذا، وتتناقض هذه التصريحات بما أدلى به المسماري أمس الأول، خلال تصريحات إعلامية، حيث أكد على رفض قوات حفتر لأي تواجد عسكري أجنبي داخل ليبيا، كما تتناقض هذه التصريحات بما أعلن عنه حفتر شخصيًا منذ عدة أيام برفضه لمقترح البعثة الأممية والذي يقضي بوجود مراقبين دوليين لعملية وقف إطلاق النار في ليبيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق