محلي

صالح يفضح نفسه وتركيا تؤكد سعيه لمحاباتها

قورينا

نفي رئيس برلمان طبرق عقيلة صالح، اليوم السبت، إرسال مبعوث من قبله إلى تركيا، مؤكدًا في ذات السياق أنه لن يتردد في التواصل مع الدول الفاعلة في الأزمة الليبية.
هذا، وكان وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أكد في وقت سابق، عن وجود اتصالات مع شرق ليبيا، وذلك للتباحث حول الوضع الحالي للبلاد، مشيرًا إلى أن رئيس برلمان طبرق عقيلة صالح طلب زيارة تركيا منذ فترة لكن الزيارة لم تتم، مضيفًا أن الممثل الخاص لـ”صالح” زار تركيا منذ فترة، وقبل ذلك كان “صالح” ينوي إرسال نائبه عبدالباسط البدري.
هذا، ويري العديد من المراقبين أن رئيس برلمان طبرق عقيلة صالح، يحاول التبرؤ من علاقاته مع تركيا وذلك بعدما تم الكشف عن وجود اتصالات مع أنقرة في محاولة لدعمه مستقبلاً لشغل أي منصب سياسي في ليبيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق