محلي

انتقادات ليبية للدول الأوروبية بشأن ملف الهجرة غير الشرعية

قورينا

أكد رئيس جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية مبروك عبدالحفيظ، اليوم الثلاثاء، وجود تناقض تام للمنظمات الدولية في تعاملها مع الدولة الليبية بشأن قضية المهاجرين.
وأشار “عبدالحفيظ”، خلال لقائه بالسفير الألماني لدي ليبيا أوليفر أوفتشا، إلى أن ليبيا باتت ضحية لهذه القضية التي عجزت الدول الأوروبية عن معالجتها، مطالبًا بضرورة وجود دعم أوروبي لمكافحة هذه الظاهرة التي أصبحت مصدر قلق لدول البحر الأبيض المتوسط.
وشدد رئيس جهاز مكافحة الهجرة، أن ليبيا تركت وحيدة في مواجهة ملف الهجرة غير الشرعية، بالإضافة إلى أنها تحملت العديد من الأعباء حيال استمرار عمليات التهريب ومحاولات الاتجار بالبشر، مؤكدًا رفضه لجميع مظاهر توطين الوافدين والمهاجرين غير الشرعيين داخل ليبيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى