محلي

خفر السواحل يعترض 48 شخصًا كانوا يحاولون الفرار

قورينا

كشفت جريدة «مورنينغ ستار» البريطانية، أن خفر السواحل الليبي اعترض 48 شخصًا كانوا يحاولون الفرار من ليبيا صباح الأربعاء بعد يوم واحد من وفاة 43 آخرين في أول تحطم لسفينة للاجئين تم الإبلاغ عنها هذا العام.
وأكدت الصحيفة، أن اللاجئين غادروا الزاوية الواقعة على الساحل الشمالي لليبيا على متن قارب خشبي مساء الثلاثاء وبعد أن تسربت المياه لاحقًا ، تمكنوا من الاتصال بشبكة هاتف الانقاذ، التي تدير خطاً ساخناً للأشخاص الذين يعانون من محنة الغرق في البحر.
وأوضح التقرير، أن منظمة إنقاذ اللاجئين الألمانية لم تتمكن من الوصول إلى المهاجرين قبل خفر السواحل الليبي الذي سبقهم ونقلوا 48 شخصًا على متن سفينة تابعة له وتوجهت جنوب شرق البلاد عائدة إلى الشاطئ.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق