محلي

الوافي يقدم نفسه كرئيس للمجلس الرئاسي المرتقب

قورينا

أكد عضو لجنة الحوار الشريف الوافي، اليوم الأربعاء، على ضرورة خروج المرتزقة الأجانب من ليبيا من أجل عودة الأمن والاستقرار، مشيرًا إلى أنه سيتواصل مع المجتمع الدولي لبحث سبل خروج المرتزقة وإنهاء وجود القواعد الأجنبية في البلاد.

وتابع “الوافي”، في حوار له مع وكالة “سبوتنيك” الروسية، عقب إعلانه الترشح لتولي رئاسة المجلس الرئاسي، أنه سيركز في الفترة المقبلة على توحيد المؤسسات بالدرجة الأولى، وعودة النازحين والمهجرين، إضافة إلى الجانب الأمني، وتهيئة البلاد لانتخابات رئاسية وبرلمانية، وتعويض النقص في الهيئة العليا للانتخابات، وتسليم السلطة في الوقت المحدد.

جدير بالذكر، أن العديد من السياسيين الذين طفوا على السطح في الوقت الحالي يسعون للسلطة، في الوقت الذي فشلوا  في تحقيق مطالب الليبيين في توفير الأمن والأمان و تحسين أوضاعهم المعيشية، بل تفرغوا لتحقيق مكاسب شخصية دون النظر إلى أوضاع المواطنين المأساوية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق