محلي

دغيم ينسحب من اجتماعات المسار الدستوري ويتأسف على خسارة عقيلة

قورينا

قال عضو برلمان طبرق، زياد دغيم، إننا نبارك للشعب الليبي إعلان سلطة تنفيذية جديدة وموحدة جاءت بانتخابات شفافة من أعضاء ملتقى الحوار السياسي، داعيًا البرلمان الى تحمل مسؤولياته والفرصة الأخيرة الممنوحة له لمنح الثقة خلال 10 أيام من استلامه التشكيلة الحكومية.

ووجه دغيم، كلمته لإقليم برقة وتأسف على خسارة قائمة عقيلة صالح الذي وصفه بأنه رجل السلام والوطن ومبادرة لحقن الدماء، مضيفاً أنه بمثابة الاب والاخ والرفيق، مؤكداً أن تصويت 19 عضواً من إقليم برقة بالملتقى لم يكن كافياً مع أغلبية ساحقة من إقليم طرابلس.

وأكد دغيم، في بيان له، أنني لست مسؤولا عن مرض عنصريتكم القبلية والجهوية تجاهي المستمر منذ تأسيس التكتل الاتحادي في 2011، وإعادة برقة للمشهد السياسي بعد 50 سنة من التبعية، على حد قوله.

وأردف النائب، أنني سوف انسحب من اجتماعات الغردقة الخاصة بالمسار الدستوري، مؤكدا أنه لا أمل بإنهاء مشروع الدستور إلا بمواجهته على أرض برقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق