محلي

بعد تفاقم الوضع الوبائي .. عميد نالوت : الحكومة الجديدة يجب أن تضع في أولوياتها جائحة كورونا

قورينا

أعلن عميد بلدية نالوت، عبد الوهاب الحجام، أمس الأربعاء، إن الأسبوع الماضي شهد افتتاح مركز العزل في البلدية، ولا يوجد به طاقم طبي، والإصابات الموجودة في المنطقة تُحول لمراكز العزل في طرابلس باعتبار أن المركز شبه مقفل في ظل عدم توفر العنصر الطبي.

وأكد الحجام، في تصريحات لشبكة “الرائد” الذراع الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا، أن الوضع الوبائي لفيروس كورونا بالبلدية مُتفاقم، خاصة بعد فتح المنفذ الحدودي “ذهيبة- وازن” ولا يوجد دعم للبلدية، مشيراً إلى أنه لهذه اللحظة لم يتم توفير جهاز الـ “pcr“.

ووصف وعود الحكومة بـ “الفاشلة” وأنها لم تقف مع البلديات، مشيراً إلى أن خطة وزارة الصحة كانت فاشلة في فتح مراكز العزل في كل البلديات، وعدم وضع خطة للمُستشفيات المركزية.

وأوضح عميد بلدية نالوت، أنه لم يعد لدينا القدرة على أخذ المسحات بسبب ازدياد عدد المسافرين، مردفًا أنه يجب على الحكومة الجديدة أن تضع من ضمن أولوياتها جائحة كورونا، ودعم البلديات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى