محلي

“الوطنية لحقوق الإنسان” تدعو لإنهاء ملف الأسرى والمعتقلين لإنجاح عملية السلام

قورينا

قال رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، أحمد حمزة ، اليوم السبت، إنه من الضروري الاهتمام بملف الأسرى والمعتقلين مع إنجاز مرحلة التوافق السياسي فيما بين الأطراف السياسية، وبناءً على التقدم في المسار العسكري ومخرجات اللجنة العسكرية المشتركة 5+5، لتضميد الجراح ولأهمية وأولويات المرحلة السياسية الجديدة.

وأضاف حمزة، في تصريح خاص لـ”العين الإخبارية” طالعته “قورينا”، أنه يجب إنهاء ملف الأسرى ومعتقلي الرأي والمحتجزين على أساس الهوية الاجتماعية والمواقف السياسية جراء الانقسام السياسي السابق بشكل سريع لدعم العملية السياسية وإنجاح عملية السلام.

وطالب رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، بالعمل على معالجة ملف آلاف من المعتقلين والسجناء بدون محاكمة أو من تم الحكم ببراءتهم والذين قضوا ويقضون في السجون العلنية والسرية بعد 10 سنوات من خلال تفعيل قانون العفو العام في البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق