محلي

وليامز : 80% من الليبيين يريدون الذهاب إلى الانتخابات ومنع أنصار النظام السابق من تولي الوزارات أدي لسقوط الدولة

قورينا

كشفت المبعوثة الأممية السابقة لدي ليبيا ستيفاني وليامز، اليوم الإثنين، عن وجود انتهاك للسيادة الليبية من قبل عدة إطراف إقليمية ودولية، مشيرًا إلى أن جميع استطلاعات التي أجرتها البعثة رصدت أن أكثر من 80% من الليبيين يريدون الذهب إلى الانتخابات.

وأشارت وليامز، في تصريحات لصحيفة واشنطن بوست الأمريكية، إلى أن المرحلة المقبلة في ليبيا تواجه العديد من التحديات بسبب وجود انقسام حاد بين طرفي الصراع، بالإضافة إلى انهيار البنية التحتية خاصة قطاع الكهرباء، مشددة على ضرورة حل الميليشيات المسلحة و إخراج المرتزقة لعودة الأمن والاستقرار للبلاد.

وطالبت المبعوثة الأممية، بضرورة وجود دعم من المجتمع الدولي للانتخابات المقبلة في ليبيا من أجل المضي قدمًا في سبيل إجرائها، مشيرًا إلى أن الشعب الليبي يريد إعادة سيادته واستقراره.

وأشارت وليامز، إلى أن وجود قرارات العزل السياسي التي اتخذت عقب نكبة فبراير من العام 2011، ومنع مسؤولي النظام السابق من تولي المسؤولية في بعض الوزارات أدي إلى عدم القدرة على إدارة الدولة، علاوة على انتشار الميليشيات المسلحة والأسلحة.

وأوضحت وليامز، أن هناك انتهاك واضح لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا من جانب العديد من الدول الإقليمية والدولية لاستمرار الصراع بالرغم من وجود اتفاق وقف إطلاق النار، مشيرة إلى أنه لا يوجد التزام حقيقي بالموعد الذي حددته البعثة الأممية في 23 يناير لإخراج القوات الأجنبية والمرتزقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق