محلي

في الذكرى العاشرة لنكبة فبراير .. الباحثة في الشأن الليبي، ماري فيتزجيرالد تؤكد رفض ماكرون للتدخل العسكري الفرنسي في ليبيا

في الذكرى العاشرة لنكبة فبراير .. الباحثة في الشأن الليبي، ماري فيتزجيرالد تؤكد رفض ماكرون للتدخل العسكري الفرنسي في ليبيا، وتتساءل حول رؤية فرنسا التي وصفتها بالدولة الرئيسية في أحداث 2011 لحال ليبيا بعد العشرية السوداء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق