محلي

“العدالة والبناء” الإخواني يعلن دعمه ومساندته لـ”باشاغا” بعد الهجوم عليه

قورينا

أدان حزب العدالة والبناء، الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا، اليوم الأحد، الهجوم الذي تعرض له رتل وزير الداخلية بحكومة الوفاق غير المعتمدة فتحى باشاغا، مستنكرًا هذه المحاولة الاجرامية الفاشلة التي أسفرت عن إصابة أحد حراسه.

وقال الحزب، في بيانٍ نشره عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” طالعته “قورينا”، إن هذه العملية تُعد محاولة لزعزعة الأمن ونشر الفوضى ومحاربة مساعي بناء المؤسسات في مرحلة حساسة تُبذل فيها جهود كبيرة لتحقيق الاستقرار.

ودعا الحزب مكتب النائب العام والجهات المعنية بسرعة إجراء التحقيقات اللازمة لمحاسبة المتورطين في الهجوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق