محلي

ويليامز تصف الطبقة السياسية بالفاسدة : ليبيا تعاني من فراغ سياسي والميليشيات تشكل خطر

قورينا

قالت رئيسة البعثة الأممية بالإنابة سابقا ستيفاني ويليامز، إن ليبيا تعاني من فراغ سياسي، واصفة الطبقة السياسية بالفاسدة، في ظل تحرك البلاد نحو الاستقرار.

وأكدت ويليامز، في تصريحات لصحيفة “إندبندنت” البريطانية، طالعتها “قورينا”، أنه تم وضع العديد من حالات الفشل في ليبيا، للتأكد من عدم وجود خليفة حفتر، ولا التكتلات السياسية والعسكرية المختلفة التي تهيمن على غرب البلاد، في المشهد.

وأشارت إلى أن التدخل الأجنبي كان سببًا في احتلال ليبيا بشكل كامل أو جزئي، إلا أن الليبيين حاليًا أصبح من الصعب عليهم قبول ذلك.

وأوضحت أن الميليشيات تشكل مصدر خطر على العملية السياسية في ليبيا، والتي أسفرت مؤخرًا عن اختيار قيادة السلطة التنفيذية الجديدة.

وأردفت ويليامز، أنه إذا لم يتمكن البرلمان من الالتئام للموافقة على الحكومة الجديدة، فإن الأمر يعود إلى ملتقى الحوار، الذي يلعب دورًا حاسمًا كوصي على العملية السياسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق