محلي

لمعرقلي الحل السياسي في البلاد .. إعادة طرح مشروع قانون دعم الاستقرار في ليبيا على الكونجرس

قورينا

طرح 4 أعضاء بلجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي وهم كريس كونز، وكريس ميرفي من الحزب الديمقراطي، وليندسي جراهام، وماركو روبيو، من الحزب الجمهوري، مشروع قانون دعم الاستقرار في ليبيا، الذي بموجبه يتم فرض عقوبات على الأطراف التي تعرقل الحل السياسي في البلاد.

وأوضحت مسودة القانون، طالعتها قورينا، أنه يعاقب من يرتكبون انتهاكات لحقوق الإنسان أو يدعمون التدخل العسكري الأجنبي أو يهددون السلام والأمن والاستقرار في ليبيا.

وأكدت مسودة القانون، أنه من شأنه أيضًا حشد الموارد الأمريكية بما فيها المساعدات الإنسانية، لتعزيز الحكم الرشيد، ومكافحة الفساد، ودعم انتخابات حرة ونزيهة.

وقال السيناتور كونز، أنه قانون الاستقرار في ليبيا المشترك بين الحزبين يفرض عقوبات على أولئك الذين يسعون للوقوف في طريق التوصل إلى حل دبلوماسي في ليبيا.

وأضاف كونز، أن التقدم الأخير برعاية الأمم المتحدة أدى إلى تشكيل حكومة مؤقتة، والانتخابات في طريقها للإجراء نهاية هذا العام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق