محلي

الدبيبة يؤكد استمرار العلاقة مع تركيا واتفاقها مع الوفاق بشأن ترسيم الحدود البحرية

قورينا

قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة، اليوم الخميس، إننا نأمل من مجلس النوا اعتماد الحكومة والميزانية في أقرب وقف ممكن، مشيرًا إلى أنها ستكون حكومة تكنوقراط تمثل كل التراب الوطني بشخصيات ذات كفاءة عالية.

وأضاف الدبيبة، خلال كلمته في المؤتمر الصحفي، طالعتها “قورينا”، أن المشروعات الاقتصادية واضحة والبرامج الزمنية شبه مرسومة وجاهزون لجميع التحديات بشكل أو آخر، وسنبدأ في الإصلاحات ابتداءً من اليوم الأول لاستلام الحكومة مهامها.

وأشار الدبيبة إلى أن العلاقة مع تركيا متميزة في إطار الاحترام المتبادل لسيادة الدول وسنستمر في الاتفاقيات معها بعد دراستها، ولن نقبل بابتزاز أي ليبي في أي مكان فقد تواصلت مع مسؤولي مالطا بشأن التأشيرات وأبدوا استعدادهم لتقديمها.

وأوضح الدبيبة أن الحكومة الجديدة ستسعى للحصول على لقاح كورونا بأي ثمن وفي أسرع وقت، وسنعتمد على الهيئات التي ستمكن وجود المرأة بنسبة أكبر، مضيفًا قُمنا بتقديم الهيكلية ومشروع الحكومة ونحن جاهزون لتقديم الأسماء بعد التشاور والتدقيق فيها.

وتابع الدبيبة أن دفع مرتبات الموظفين الليبيين شيء طبيعي.. وأهم شعاراتنا هي خدمة المواطن، ولابد من وقف تهريب الوقود بطريقة جذرية، وسنوجه الدعم إلى صالح الشعب الليبي مباشرة سواء من خلال منح أرباب الأسر أو منح مقطوعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق