محلي

دعوات دولية لاستكمال الإطار الدستوري والقانوني اللازم لإجراء الانتخابات الليبية في موعدها

قورينا

أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أمس الخميس، أن مجموعة العمل السياسي المنبثقة عن لجنة المتابعة الدولية استعرضت التقدم الذي أحرزه ملتقى الحوار السياسي والجهود التي تبذلها السلطة التنفيذية الموحدة، وسُبل تعزيز دعم المشاركين في عملية برلين لهذه الجهود.

وقالت البعثة، في بيانٍ إعلامي، طالعته “قورينا”، إن أعضاء المجموعة استمعوا إلى إيجاز من رئيس المجلس الرئاسي الجديد محمد المنفي، ورئيس الحكومة الجديدة عبد الحميد الدبيبة، مؤكدة أن الرئاسة المشتركة لمجموعة العمل السياسي أعربت عن ترحيبها بعمل الملتقى وبإنجازه المتمثل في انتخاب سلطة تنفيذية موحدة مؤقتة وجديدة في 5 فبراير 2021م.

وأشادت البعثة بالبيانات التي أصدرها كل من المنفي والدبيبة، والتزامهما بتشكيل حكومة وحدة وطنية شاملة تعكس التنوع السياسي والاجتماعي والجغرافي لليبيا، بما في ذلك الشباب والمكونات الثقافية والمرأة.

وذكّرت البعثة بالأولويات التي وضعها الرئيسان المكلفان لمدة الولاية المحدودة زمنياً للسلطة التنفيذية المؤقتة، بما في ذلك تصميمهما على إجراء انتخابات وطنية في 24 ديسمبر2021م، وفقًا لخارطة الطريق التي أقرها ملتقى الحوار السياسي الليبي.

وبهدف الالتزام بموعد الانتخابات، أكدت الرئاسة المشتركة على أهمية قيام جميع المؤسسات ذات الصلة باستكمال الإطار الدستوري والقانوني اللازم لإجراء الانتخابات بما يتماشى مع مسؤولياتها على النحو المنصوص عليه في خارطة الطريق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق