محلي

الإخواني بن شرادة: قرار الوفاق بعدم التعامل مع السلطة الجديدة يعمق الأزمة في ليبيا

قورينا

أكد عضو المجلس الأعلى للإخوان “الدولة الاستشاري”، الإخواني سعد بن شرادة، اليوم الأربعاء،أن قرار حكومة الوفاق بعد التعامل مع السلطة الجديدة فى ليبيا، يدخل تحت بند تعميق الأزمة في ليبيا.

وطالب “بن شرادة”، فى تدوينة عبر حسابه على “فيسبوك”، طالعتها “قورينا”، رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة بأن يخرج الى الشعب الليبي و يوضح لهم العراقيل التي تواجهه سواء من السلطات التنفيذية الموجودة على الساحة الآن أو من مجلس النواب الشعب أو من دول بعينها، مؤكدًا أن المواطن اليوم يريد توحيد بلدة و ارجاع سيادتها.

ولفت، إلى أنه في بداية 2016 عند دخل المجلس الرئاسي غير المعتمد، عن طريق البحر على متن فرقاطة إيطالية واستلم مقرات الحكومية و تسليمها من قبل رئاسة ووزراء حكومة الانقاذ، لم يتعرض إلى أي عرقلة ومارس عملة حتى اللحظة بدون ثقة من مجلس النواب.

وكان رئيس حكومة الوفاق غير الشرعية، فايز السراج، حذر وزراء حكومته والإداريين من التعامل أو عقد لقاءات مع الحكومة الليبية المنتخبة برئاسة عبد الحميد الدبيبة، لحين تسلمها مهام عملها رسمياً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق