محلي

عضو مجلس النواب المُنعقد في طرابلس أبو بكر أحمد سعيد، يؤكد أن عدم انصياع أي مؤسسة مدنية أو عسكرية أو أمنية للحكومة الجديدة المؤقتة، يعد إخلالاً بالاتفاق ومخالفة للقانون وخروج على ولي الأمر، وذلك في إشارة لحفتر الذي لم يغادر المشهد.

عضو مجلس النواب المُنعقد في طرابلس أبو بكر أحمد سعيد، يؤكد أن عدم انصياع أي مؤسسة مدنية أو عسكرية أو أمنية للحكومة الجديدة المؤقتة، يعد إخلالاً بالاتفاق ومخالفة للقانون وخروج على ولي الأمر، وذلك في إشارة لحفتر الذي لم يغادر المشهد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق