محلي

“قورينا” تنعي الشيخ علي اسماعيل محمد الشريف أحد أعيان منطقة زويلة مؤسس مجموعة لم الشمل 2011

قورينا

تنعي أسرة تحرير “قورينا”، أحد أعيان ومشايخ منطقة زويلة التاريخية بالجنوب، الشيخ علي اسماعيل محمد الشريف، الذي توفاه الله، اليوم الجمعة، بعد صراع طويل مع مرض عضال.

واستقر المغفور له بمدينة طرابلس في الفترة ما بين 1992، وحتي 2011، وكان أحد رواد جامع سيدي عبدالغني وأم المصلين لفترات طويلة.

وعًرف عن الشيخ علي اسماعيل، مواقفه الواطنية الثابتة ودعوته لحماية وحدة ليبيا واستقلالها وسيادتها، وقد كرس جهوده طيلة عمره في المصالحات الاجتماعية والمحافظة على النسيج الاجتماعي.

وكان المغفور له من أوائل الذين شكلوا مجموعة “لم الشمل” عام 2011 في محاولة للحفاظ على اللحمة الوطنية ضد المؤامرة التي قادها حلف الناتو الصليبي ضد ليبيا، وتعرضت قافلتهم لإطلاق النار وهي متجهة صوب منطقة البريقة حاملة الرايات البيضاء لمناشدة القبائل لتحكيم صوت العقل قبل فوات الأوان.

وحظي المرحوم على ثقة وتقدير خاص من القائد الشهيد الراحل معمر القذافي الذي شرفه بعدة زيارات في بيته بمنطقة زويلة وكأن أخرها عام 2000.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق