محلي

السفير السابق في السويد ورئيس اللجنة التنفيذية للمؤتمر الليبي للأمازيغ، إبراهيم قرادة، يؤكد أن الإهمال والجهل تجاه فيروس كورونا يرقى لدرجة “الخيانة العظمى” الكاملة الأركان، مشيرًا إلى أنه يهدد الأمن القومي ويتجاوز أي جريمة أو مفسدة

السفير السابق في السويد ورئيس اللجنة التنفيذية للمؤتمر الليبي للأمازيغ، إبراهيم قرادة، يؤكد أن الإهمال والجهل تجاه فيروس كورونا يرقى لدرجة “الخيانة العظمى” الكاملة الأركان، مشيرًا إلى أنه يهدد الأمن القومي ويتجاوز أي جريمة أو مفسدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق