محلي

عبدالحميد الديبية يزور دار الفنون بمدينة طرابلس ويطالب بإعادة دور ليبيا الثقافي والفني

قورينا
افتتح رئيس حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة، عبدالحميد الديبية، اليوم السبت،المعرض الفني الخاص بالفنان «العجيلي العبيدي» وذلك على هامش الزيارة التي أجراها إلى دار الفنون بالعاصمة طرابلس بدعوة من مجموعة من الفنانين والمثقفين، واستجابة لمناشدتهم بالمحافظة عليها.
والتقى الديبية، خلال زيارته التي نشرت تفاصيلها عبر الصفحة الرسمية على فيسبوك، طالعتها قورينا، عددًا من النشطاء والكتاب والمثقفين، حيث تعرف على تاريخ نشأة دار الفنون و حجم المساهمة التي قامت بها في سبيل التعزيز من دور ليبيا الثقافي والفني من خلال احتضانها لأكثر من 600 معرض محلي ودولي، وهي مساهمة لفتت بدورها انتباه المنظمات والهيئات الدولية والمحلية.
وعبر رئيس الحكومة، عن مدى الحاجة لعودة النشاط الثقافي والارتقاء به، خاصة وأن الفنان يعتبر سفيرا لوطنه، يمارس لغة مشتركة بين الشعوب و يمثل أداة تواصل فريدة مع المجتمعات الأخرى.
كما طالب عدد من الفنانين والمثقفين والنشطاء الذين تواجدوا في الحدث بدعم حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة للثقافة وروادها، وكذلك بتوفير الدعم للمرافق الثقافية في كل ليبيا، وبالأخص دار الفنون بطرابلس؛ التي تعتبر أحد أبرز فضاءات الفن في ليبيا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق