محلي

الوطنية لحقوق الإنسان ترحب بإطلاق سراح المحتجزين في الزاوية وتدعو كشف مصير جميع المفقودين

قورينا
أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، اليوم الأربعاء، عن ترحيبها بعملية إطلاق سراح عدد من الأسري والمحتجزين التي تمت صباح اليوم بمدينة الزاوية،مؤكدة على دعمها الكامل لجميع الجهود والمبادرات الرامية لتسوية ومعالجة ملف الاسرى والمحتجزين بما يسهم في تحقيق المصالحة الوطنية والاجتماعية الشاملة فيما بين جميع أطياف ومكونات المجتمع الليبي .
ودعت اللجنة في بيان لها نشر على صفحتها الرسمية على فيسبوك، طالعته قورينا، اللجنةالعسكرية المشتركة 5+5 بضرورة إستكمال العمل والجهود لإطلاق سراح جميع الأسري والمحتجزين، وكشف مصير جميع المفقودين ، وإجراء ترتيبات ضمانات العودة الآمنة للنازحين والمهجرين داخليا ، في إطار إجراءات بناء الثقة فيما بين الأطراف العسكرية والسياسية التي نص
عليها إتفاق وقف إطلاق النار .
وكما تؤكد اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليببا ، على أهمية العمل على تسوية ومعالجة ملف المحتجزين والاسرى ، وذلك نظراً لما يكتسيه هذا الملف من أهمية خاصة على المستوي الإنساني والقانوني والوطني في إطار الأعداد والترتيبات وتهيئة الظروف الملائمة لتحقيق المصالحة الوطنية والإجتماعية الشاملة في ليبيا .
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق