محلي

المحلل السياسى محمد الجارح يحذر من محاولات عضوا اللجنة القانونية بملتقى الحوار السياسي مصباح دومة عبدالرزاق العرادي لاقرار الدستور الإخواني مما يؤدى إلى عدم إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية فى موعدها يوم 24 ديسمبر المقبل، مؤكدًا أن هذه الاقتراحات يجب أن يتصدى لها الشعب لما لها من تأخير حقه في اختيار رئيسه بشكل مباشر.

المحلل السياسى محمد الجارح يحذر من محاولات عضوا اللجنة القانونية بملتقى الحوار السياسي مصباح دومة عبدالرزاق العرادي لاقرار الدستور الإخواني مما يؤدى إلى عدم إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية فى موعدها يوم 24 ديسمبر المقبل، مؤكدًا أن هذه الاقتراحات يجب أن يتصدى لها الشعب لما لها من تأخير حقه في اختيار رئيسه بشكل مباشر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق