محلي

المحلل السياسي المقرب من الصادق الغرياني مروان الدرقاش يحمل الدبيبة مسؤولية الاستقبال الضعيف لوزير الدفاع التركي، زاعمًا أنه حليف قوي وكان سببًا في منع سقوط طرابلس.

المحلل السياسي المقرب من الصادق الغرياني مروان الدرقاش يحمل الدبيبة مسؤولية الاستقبال الضعيف لوزير الدفاع التركي، زاعمًا أنه حليف قوي وكان سببًا في منع سقوط طرابلس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق