محلي

بعد إطلاق سراح 78 من أسرى حرب طرابلس.. وزيرة العدل تتعهد بالإفراج عن جميع المحتجزين خارج إطار القانون

قورينا

علقت وزيرة العدل بحكومة الوحدة الوطنية المؤقتة، حليمة إبراهيم، على عملية إطلاق سراح 78 من محتجزي حرب طرابلس فى 2019 ، مؤكدة أنها تمثل الخطوة الأولى على طريق تحقيق المصالحة الوطنية بين أبناء الوطن الواحد، ووعدت بتنفيذ المزيد من المبادرات الأخرى.

وأضافت الوزيرة، خلال تصريحات لها فى الاحتفال بإطلاق المحتجزين، والتى طالعتها “قورينا”، أن حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة ستعمل على بناء دولة القانون واحترام القضاء.

وتعهدت الوزيرة بإطلاق سراح جميع المحتجزين الذين يقبعون في السجون خارج القانون، وعدم احتجاز أي إنسان إلا في إطاره.

كما حذرت من أن أي انتهاكات لحقوق الإنسان قد تكون ذريعة للتدخلات الخارجية، مشددة على أن التسامح والتصالح هما عنوانا المرحلة القادمة، وهما السبيل الوحيد للتسامي على الخلافات وتحقيق المصالحة الوطنية.

هذا وأعلنت مؤسسة الإصلاح والتأهيل بالعاصمة طرابلس، أمس الخميس، الإفراج عن 78 سجينًا بناء على اتفاق جنيف الموقع في 23 أكتوبر الماضي، مؤكدة في بيانها، أن إطلاق سراح السجناء جاء بعد التنسيق مع وزيرة العدل والجهات الضبطية التي قامت بضبط الموقوفين وبإشراف إدارة العمليات والأمن القضائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى