محلي

اجتماع بين مجموعة العمل الاقتصادية وحكومة الوحدة المؤقتة لمراجعة المسار الاقتصادي

قورينا

عقد الرؤساء المشاركون لمجموعة العمل الاقتصادية بما في ذلك منسق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ريزدون زينينغا، إلى جانب السفير المصري محمد أبو بكر، والمبعوث الخاص الأمريكي، السفير ريتشارد نورلاند، وسفير الاتحاد الأوربي خوسيه ساباديل اجتماعاً أمس الأحد، مع حكومة الوحدة الوطنية لاستعراض المسار الاقتصادي وبحث التعاون بشأن سبل المضي قدمًا.

وأكد بيان البعثة الأممية على موقعها الرسمي، والذي طالعته “قورينا”، أنه مثل حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة وفد رفيع المستوى من وزارات الاقتصاد والمالية والتخطيط والخارجية ومكتب رئاسة الوزراء.

ولفت البيان إلى أن جميع المشاركين على أهمية الحفاظ على الزخم الذي تحقق في المسار الاقتصادي، بما في ذلك مواصلة وضع السياسات الحيوية ومواءمتها والمضي قدماً في توحيد المؤسسات المالية والاقتصادية الليبية. وكان من بين القضايا التي نوقشت أهمية الإسراع في اعتماد الميزانية الوطنية لعام 2021.

وشدد المشاركون على ترابط المسارات الاقتصادية والسياسية والأمنية لعملية برلين وأهمية إحراز التقدم بشكل متوازٍ في جميع المسارات، واتفقوا على أن يعقب هذا الاجتماع مناقشات على المستوى الفني لتحديد مجالات التعاون ذات الأولوية وذلك قبل مؤتمر برلين الوزاري الثاني بشأن ليبيا في 23 يونيو 2021، بما في ذلك إمكانية عقد اجتماع يحضره الأعضاء شخصياً للاتفاق على خطة عمل قابلة للتنفيذ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق