محلي

فوزي عمار: إيطاليا تسعى لتجديد العقود السابقة المبرمة مع ليبيا

قورينا

قال عضو الفريق الاقتصادي لمؤتمر برلين حول ليبيا، فوزي عمار، إن إيطاليا دائماً ما تحتفظ بعلاقة مميزة مع ليبيا، مشيراً إلى المشروعات والعلاقات الاقتصادية بين البلدين، وخط الغاز الذي يمر عبر “مليته” من ليبيا إلى إيطاليا تحت البحر الأبيض المتوسط، والذي يغطي قرابة نحو 20 بالمئة من حاجة روما للغاز الطبيعي والكهرباء.

وأشار الاقتصادي الليبي، في تصريحات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية”، أمس السبت، إلى أن إيطاليا تسعى لتجديد العقود السابقة التي أبرمها النظام السابق مع شركات إيطالية، وكذلك تنفيذ الاتفاقية التي وقعتها إيطاليا مع ليبيا والتي تنص على إنشاء طريق ساحلي يربط الحدود التونسية مع المصرية عبر الشريط الساحلي وهو قرابة 2000 كيلو متر ليذهب من خلال شركة ساليني إمبريغيلو الإيطالية.

وأكد أن تواجد الشركات الإيطالية في ليبيا قديم جداً، لافتاً إلى التواجد الكبير جداً لإيطاليا في البحر الأبيض المتوسط، لا سيما في حقل ظهر للغاز مع مصر، علاوة على تواجد روما في الشواطئ التونسية في إطار إنتاج النفط والغاز في تونس بالتالي هي إيطاليا ترى في امتداد المنطقة جنوب المتوسط منطقة استراتيجية ومهمة لها.

وأوضح عضو الفريق الاقتصادي لمؤتمر برلين، حاجة إيطاليا للسوق الليبية، معتبراً حاجة إيطاليا كبيرة جداً للنفط والغاز وأيضا المشروعات التي لها تاريخ طويل في ليبيا، بالإضافة للبضائع والتسويق أو الخط البحري، خاصة أن ليبيا لها وصولية كبيرة لدول أفريقيا جنوب الصحراء، وهي أكثر الدول التي تغذي منطقة دارفور ودول تشاد والنيجر ومالي بالبضائع والخدمات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى