محلي

لمجلس البلدي سبها ينعي شهداء الواجب ضحية الهجوم الإرهابي على بوابة “أبناء مازق”

 

نعي المجلس البلدي سبها ببالغ الحزن والأسى شهداء الواجب من رجال الإدارة العامة للبحث الجنائي الذين استشهدوا جراء الهجوم الإرهابى الغادر شرق المدينة أثناء تأديتهم واجبهم.

وطالب المجلس البلدي سبها الجهات الأمنية المعنية بالتصدي لمثل هذه الأعمال الإرهابية وكشف من يقف ورائها،والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن

وأكد المجلس البلدي أن مثل هذه الأعمال الإرهابية الجبانة لا تزيد الشعب الليبي العظيم وسكان مدينة سبها إلا ترابطاً ووحدة وإصرارًا على دحر فلول الإرهاب وتطهير الوطن من العناصر الإرهابية للحفاظ على امان الوطن واستقراره.

يذكر أن تفجير إرهابي وقع بالبوابة الأمنية ” عند مفرق “أولاد مازق” بمدينة سبها أدى إلى إستشهاد رئيس الإدارة العامة للبحث الجنائي سبها النقيب “إبراهيم عبدالنبي والضابط عباس الشريف وإصابة أحمد الجهيمي أحد عناصر الإدارة العامة للبحث الجنائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى