محلي

بعيو: إذا لم ينجحوا في منع الانتخابات سيرفضون نتائجها

 

قال رئيس المؤسسة الوطنية للإعلام، محمد عمر بعيو، إن الشعب الليبي يتطلع لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في 24 ديسمبر ‏المقبل، لافتا إلى أنه هناك قوى محلية مدعومة من قوى خارجية تبذل قصارى جهدها لمنع أي تقدم نحو هذا الاستحقاق.

وأضاف بعيو في منشور له عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدته “قورينا” ،أن تلك الانتخابات يتوعدها المتسيدون بلا شرعية حقيقية على كراسي ‏السلطة، ويتربصون بالانتخابات وإذا لم ينجحوا في منعها ‏سيحاولون رفض نتائجها والتمرد عليها.‏

وأوضح أن أطراف خارجية إقليمية ودولية، تحاول إبقاء الوضع في ليبيا على ماهو عليه للحفاظ على نفوذها ومطامعها ‏ومصالحها، لافتا إلى أنهاتتخوف أن تنتج لها الانتخابات سلطات وطنية عصية ‏على الاحتواء غير مضمونة الولاء.

وشدد بعيو على أنه لاتوجد دولة، ولم تنجح السلطات ‏المُنتخبة في المرتين السابقتين، قبل تسع سنين وسبع سنين، في ‏تكوين الدولة، وتوحيد الوطن، لافتا إلى أنها دمرت ما تبقى من الدولة، وأشعال الحروب، وتقسيم المجتمع، الذي يكاد ينتهي بتقسيم ليبيا.‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى