محلي

بن شرادة يحذر من مغبة التعاقد على مشاريع جديدة في ظل غياب الأمن

 

حذّر عضو المجلس الأعلى للإخوان، سعد بن شرادة، من عواقب كارثية جراء إقدام حكومة الوحدة المؤقتة على إبرام أي عقود، أو مذكرات تفاهم في القطاع الاقتصادي، في ظل انعدام بيئة تشريعية تحمي حقوق الدولة الليبية.

وأشار بن شرادة في تصريحات لـ صحيفة “الشرق الأوسط” رصدتها “قورينا” إلى قضايا تعويضات رفعتها شركات أجنبية على ليبيا، بعد تعطل تنفيذ العقود بسبب أحداث 2011، لافتا إلى أن هذا السيناريو قد يتكرر إذا تم فتح السوق الليبية للشركات والدول الأجنبية، دون أن يشهد الوضع الأمني تحسناً من خلال توحيد المؤسسة العسكرية.

وطالب بن شرادة بأن تصب رحلات الدبيبة الخارجية، أو لأعضاء المجلس الرئاسي فيما يخدم التمهيد للانتخابات، وإخراج المرتزقة، ورفع معاناة المواطن في التصدي لجائحة كورونا، وحل أزمة الكهرباء المتفاقمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى