محلي

الأمم المتحدة: فرض العقوبات قد يكون الحل لإنهاء وجود المرتزقة في ليبيا

كشفت الأمين العام المساعد للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في ليبيا جورجيت غانيون، عن خطة تضعها اللجنة العسكرية المشتركة “5+5” لطرد المقاتلين والمرتزقة الأجانب من البلاد.

وأشارت غانيون خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي إلى أن اللجنة العسكرية المشتركة ستناقش بشكل أكبر خطة محددة لتسلسل انسحاب المرتزقة، لافتة إلى أنه سيتم تكوين هيكل مرحلي لذلك، كما سيتم نزع السلاح قبل الانسحاب.

ودعت غانيون مجلس الأمن الدولي إلى تحديد جميع أصحاب المصلحة، بما في ذلك السودان وتشاد، لتوفير عملية انسحاب منظمة لتجنب زعزعة الاستقرار في ليبيا وفي البلدان المجاورة، معتبرة أن فرض عقوبات ضد منتهكي قرارات مجلس الأمن الدولي بشأن ليبيا، وكذلك على الأطراف الليبية التي تعتمد على المرتزقة ، قد يكون حل محتمل لإنهاء وجود المرتزقة والأجانب الذين يتقاضون رواتب عالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى