محلي

“التميمي” يؤكد أن الطريق الساحلي لن يفتح إلا بعد موافقة اللجنة العسكرية 5+5

أكد عضو اللجنة العسكرية المشتركة 5+5، خيري التميمي، أن اللجنة العسكرية تجتمع، اليوم الاثنين، في سرت لبحث وضع الترتيبات الأمنية النهائية قبل فتح الطريق الساحلي والتوافق حول القوات الأمنية التي ستتكفل بتأمينه بعد فتحه، مبينا أنها خطوات ضرورية تسبق عملية فتح الطريق.

وشدد التميمي في تصريح لـ”العربية.نت” طالعته” قورينا” على أن الطريق الساحلي لن يفتح إلا بعد موافقة اللجنة العسكرية 5+5، نافيا فتح الطريق الساحلي، مضيفا أن هذا الملف مازال قيد التفاوض والنقاش.

وأوضح التميمي إن ما حصل مجانب للحقيقة وللواقع ويندرج في إطار الشو الإعلامي والركوب على الأحداث لتحقيق المكاسب في إشارة إلى إعلان رئيس حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة، عبد الحميد الدبيبة، أمس الأحد، إعادة فتح الطريق.

وأكد التميمي أن اللجنة العسكرية 5+5 هي المسؤولة عن ملف الطريق الساحلي، مضيفا أنها لم تصدر حتى الآن أي تعليمات بفتحه، لافتا إلى وجود توافق بين أعضائها حول ضرورة فتح الطريق الساحلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى