محلي

دغيم: التقارب الأمريكي التركي يثير مخاوف الشعب الليبي

اعتبر عضو مجلس النواب، زياد دغيم، أن التنسيق الراهن في المواقف بين الولايات المتحدة وتركيا يثير مخاوف الليبيين من الاهتمام الأميركي المتسارع بالأوضاع السياسية في ليبيا.

وأضاف دغيم في تصريحات لـ “الشرق الأوسط”، رصدتها “قورينا” أن استمرار التنسيق التركي – الأميركي خلال الفترة المقبلة، وصولاً لموعد الانتخابات، يثير القلق خاصة في ظل نجاح التنظيم الدولي لـ جماعة الإخوان المسلمين، المتمركز بتركيا، في فرض وجهة نظره على اللوبي الإسلامي، الذي تستمتع له الإدارة الديمقراطية الراهنة.

ورجح دغيم أن تتمكن أنقرة من إقناع واشنطن بضرورة تحضير شخصية بعينها، يكون ولاؤها مضموناً للسياسة الأميركية بالمنطقة، حتى يتم الدفع بها لتولي منصب الرئاسة في ليبيا، وذلك في عملية تشبه التنصيب، مشيرا إلى أن تركيا سعت لـ عرقلة العملية الانتخابية، لحين التوافق على مرشح بعينه، يحظى بالثقة التركية والرضا الأميركي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى