محلي

بالمستندات..موقع ” أفريكا إنتليجنس” الاستخباراتي” الفرنسي يفضح استيلاء الدبيبة على الأموال المهربة

 

نشر موقع موقع “أفريكا إنتليجنس” الاستخباراتي (Africa Intellegence الفرنسي، تقريراً يفيد بأن المجلس الرئاسي السابق بقيادة فايز السراج، دشن مكتب بأسم “لامور” لمتابعة الأموال المهربة وأستردادها، وكلف “السراج” أنذاك شخص يدعى أنور عارف لقيادة هذا المكتب.

 

وبحسب الموقع قام رئيس حكومة الوحدة “المؤقتة” عبد الحميد الدبيبة بإصدار قرارين مفاجئن، بنقل تبعية المكتب من المجلس الرئاسي إلى مجلس الوزراء في تعد صارخ على صلاحيات رئيس المجلس الرئاسي وبالمخالفة للقوانين السارية، كما حاول الدبيبة بحسب “الموقع” تغيير مدير مكتب “لارمو” أنور عارف وإستبداله بشخص أخر، يعمل معه منذ 17 عاما ويدعى محمد رمضان محمد المنسلي .

وكشف تقرير “الموقع” الاستخباراتي الفرنسي حجم الفساد الكبير الذي وصلت إليه تحقيقات مكتب “لارمو” مع شركتين أمريكيتين متخصصتين في أستراداد الأموال التي تخص قضايا “لدكو” و “أوداك المدارتين من قبل عبدالحميد الدبيبة.

 

وبحسب الموقع طالب رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي في رسالة عاجلة وهامة عبدالحميد الدبيبة بسحب قراراته كونها صادرة عن غير ذى صفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى