محلي

الناطق باسم غرفة مليشيات عمليات سرت والجفرة يهدد بالتدخل في الشأن السياسي

أكد الناطق الرسمي باسم غرفة مليشيات عمليات سرت والجفرة، عبدالهادي دراه، أنهم قد التزموا كعسكريين بالابتعاد عن الأمور السياسية و التصريحات ذات الطابع السياسي و الالتزام بأوامر القائد الأعلى للجيش الليبي المتمثل فى المجلس الرئاسي ووزير الدفاع.

وأضاف داره في منشور عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي”فيسبوك” رصدته ” قورينا ” أنهم رصدوا من خلال متابعتهم للطرف الآخر بأنه غير ملتزم بالقواعد العسكرية و يتدخل فى الأمور السياسية سواء من خلال التصريحات بعض مسؤوليهم أو بياناتهم و البيان الأخير لما يسمي القياده العامه ولمتحدثهم الرسمى خير دليل.

وتابع داره أنهم كعسكريين يتبعون رئاسة الأركان العامة للجيش يرفضون ما جاء فى ذلك البيان ورفض وضع أى شروط فى القاعدة الدستورية ويريد انتخابات بدون شروط حيث أن هذا التصرف يعتبر تدخل فى الشأن السياسي، مشيرا إلى أنهم لن يقفوا مكتوفى الأيدى و إذا لم يتم توقيف هذا العبث سيدخلون فى الشأن السياسي و ستكون لهم مواقف سياسية واضحة و لن يكون هذا الموقف الأخير .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق