محلي

تيار انتخابات 24 ديسمبر: ما يحدث في جنيف من بعض أعضاء الملتقي استخفاف بالشعب الليبي وتحقيق لمصالح شخصية

أكد تيار انتخابات 24 ديسمبرعلى عدم السماح بتمكين أي عسكري تورط في قتل وتهجير الليبيين من الترشح لأي انتخابات قادمة.

وشدد التيار في بيان تحصلت عليه “قورينا” على أن أي تمكين للعسكريين هو محاولة فاشلة لبناء دولة دكتاتورية بوسائل ديمقراطية معيبة.

وأوضح التيار أن الخلاف على الانتخابات الرئاسية مازال قائما، مبينا أنه لن يسمح بأى محاولة للقفز على المراحل الانتقالية بفرض رئيس من خلال قاعدة دستورية مفصلة.

وتابع التيار أنه لا يريد قاعدة دستورية يكون فيها المغالبة وتحقيق نصر سياسي لطرف دون الآخر مما يعزز الفرقة والإقتتال ويبعد عن مساعي بناء الثقة بين الليبيين.

وشدد التيار على إجراء الانتخابات في موعدها ديسمبر المقبل، مؤكدا أن الشعب الليبي هو من يقرر مصيره حول شكل نظامه السياسي.

وأشار التيار إلى أن ما يحدث في جنيف من بعض الأعضاء في الملتقي هو استخفاف بالشعب الليبي وتحقيق لمصالح شخصية ضيقة، مشددا على أن قوي المجتمع المدني لن تقف مكتوفة الأيدي.

وأكد التيارعلى أنهم عازمون على الوقوف بقوة ضد العبث على الساحة السياسية، مطالبا ممثلي مدينة مصراتة السياسيين توحيد رؤيتهم مع باقي القوي السياسية داخل المدينة وخارجها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق