محلي

برلمانيين أمريكيين يعتبران أن الانتخابات فرصة لإنهاء الأزمة في ليبيا و إعادة الاستقرار للمنطقة

أكد السناتور الأمريكي جيم ريش، والعضو المنتدب ورئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ وبوب مينينديز، دعمهما لـ ملتقى الحوار السياسي في جنيف لإنشاء إطار دستوري جديد للانتخابات الديمقراطية في ديسمبر.

وأوضح البرلمانيان في بيان لهما طالعتها “قورينا” أن ملتقى الحوار يمثل فرصة تاريخية لليبيين لإنهاء دوامة العنف والفوضى التي عصفت ببلدهم على مدى العقد الماضي، مطالبين أعضاء منتدى الحوار السياسي على تجاوز خلافاتهم والموافقة على خطة لجميع الليبيين لانتخاب حكومة دائمة تعطي الأولوية لحقوقهم في العيش بسلام وكرامة وتكافؤ الفرص.

وأعرب البيان عن مخاوفهما إزاء التحديات المستمرة، ولا سيما وجود مقاتلين أجانب، التي تقوض سيادة ليبيا وأمنها والاستقرار الإقليمي، داعين جميع الأطراف ذات الصلة على تنفيذ اتفاقية ميزانية مسؤولة تسمح بـ إعداد البلاد للانتخابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى