محلي

الجدال يكتب.. في زمن الشقلبة ليبيا باتت هردميسة

 

تساءل الكاتب والناشط السياسي مختار الجدال، عن كينونة الجلسة التي عقدها مجلس النواب أمس، مشيرا إلى أن الجلسة بدأت كـ جلسة لمناقشة الميزانية، ثم تحولت بدون مقدمات لـ جلسة مسائلة عن المئة يوم من عمل الحكومة.

وأضاف الجدال في منشور له عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدته “قورينا” أن النواب حصلوا أمس على مبتغاهم من مناصب السفارات على سبيل المقايضة، لافتا إلى أن رئيس حكومة الوحدة المؤقتة عبدالحميد الدبيبة خطير لعب على وتر الطمع عند النواب “على عينك يا تاجر”.

وأشار الجدال إلى أن بعض النواب قد يتركون المجلس لـ يصبحوا سفراء بعد الانتخابات، مشيرا إلى أن وزير التعليم العالي لوح بملف إيفاد خمسين ألف طالب بقصد إرسال نفس المعنى للنواب.

وأكد الجدال أن التعليم دخل هو الآخر في دائرة المقايضات باللعب على وتر الصيانة السريعة للمدارس ، لافتا إلى أن الأمر لن يتغير كثيرا سواء كان المنصب نائب أوسفير أوحتى ملحق أو موفد للدراسة بالإضافة إلى مشاريع صيانة

وشدد الجدال على أن كل شيء في زمن الشقلبة وارد، لافتا إلى أنه إذا كانت الإنتخابات القادمة ستنتج أشباه البرلمانيين الحاليين بلاها خلوها هردميسة هردميسة ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى