محلي

” أوحيدة “: بقاء الحكومة والمجلس الرئاسي في الحكم لن يكون مقبولا بعد تاريخ 24 ديسمبر

أكد عضو مجلس النواب، جبريل أوحيدة، أن بقاء حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة والمجلس الرئاسي في الحكم لن يكون مقبولاً بعد تاريخ 24 ديسمبر.

وأشار أوحيدة في تصريحات لـ” صحيفة الشرق الأوسط” طالعتها “قورينا” إلى أن رفضه بقائهما يرجع لما تردد عن وجود لوبي من أعضاء ملتقى الحوار مؤيد لإطالة عمر حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة.

وأوضح أوحيدة أنه لا يستبعد أن تُقدم حكومة الدبيبة على تكرار السيناريو الذي اتبعته سابقتها “حكومة الوفاق” بتمديد إطار وصلاحيات عملها من عام واحد إلى ما يقرب من خمسة أعوام.

وطالب أوحيدة مجلس النواب بالقيام بدوره في اعتماد قاعدة دستورية يتم بموجبها إجراء الانتخابات في موعدها، محذراً من أن التأخير في إنجاز هذا الاستحقاق سيتسبب في حدوث انقسام سياسي أكثر حدة مما سبق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى